البروفسور مولاي أمحمد من  جامعة مشرف عام  للندوة الافتراضية للجمعية الوطنية للمكتبات والمعلومات الجزائرية     أدرار : بلوافي عبدالرحمن      15-07-2020

تنظم الجمعية الوطنية للمكتبات والمعلومات الجزائرية بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسون لعيد الاستقلال والشباب يوم 09 جويلية الحالي ندوتها الثامنة عشرة بطريقة التحاضر عن بعد نظرا للأوضاع  الصحية التي تمر بها الجزائر والعالم عامة بسبب فيروس كورونا كوفيد 19، حيث ستنظم الندوة هذه السنة تحت عنوان : توثيق الأحداث التاريخية ضمانا لحفظ الذاكرة الوطنية، ويشرف عليها البروفسور مولاي أمحمد من جامعة وسيتم التطرق من خلالها إلى تاريخ المكتبات خلال التواجد الاستعماري الفرنسي بالجزائر، وإلى الجرائم التي ارتكبتها فرنسا في الجزائر ضد الإنسانية والذاكرة الوطنية، وكذا إلى دور الوثائق المحلية في التوثيق للحركة العلمية و الاقتصادية في المدينة خلال القرن 19، ثم لماذا نحتفل بالاستقلال، وستنطلق فعاليات الندوة بداية من الساعة الثالثة عشرة مساء بتقنية الزوم، وللعلم فأن للبروفسور مولاي أمحمد متحصل على دكتوراه في علم المكتبات والعلوم الوثائقية من جامعة وهران،  وعضو مخبر مخطوطات الحضارة الإسلامية في شمال إفريقيا، وأشرف على العديد من رسائل ومذكرات في مختلف المستويات العلمية ليسانس ماستر دكتوراه في تخصصات علم المكتبات والعلوم الوثائقية، وتكنولوجيا المعلومات، والتاريخ المعاصر، وعلوم الإعلام والاتصال تخصص صحافة مكتوبة، وشارك في العديد من الملتقيات الوطنية والدولية، هذا وسيدير فعاليات الندوة الباحث في الدكتوراه عبدالمالك موفق.