translate

 

 

 

 

 
 
 
 

 

 
 
 
 
 
 

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 
 
 
 
 

 

translate

 

 موجة حر غير عادية شهدتها المدن الجزائرية       الجلفة بقلم: خيرة منصور             15-08-2020

شهدت أغلب المدن الجزائرية موجة حر شديدة خلال فترة الصيف الممتدة من شهري جوان و جويلية ،و حتى هذه الأيام من الداخل أوت، التي أثرت على الكثير غير القادرين على تحمل الحرارة الشديدة من الأطفال، و المسنين، وكذا الكهول و الشباب، و كلهم مجمعين على أن الصيف هذا العام و أزمة كوفيد 19، أحكما القبضة على المجتمع الجزائري، فلا الصيف مستلطف جوه، و لا فيروس كورونا ذهب و زال، فبقى الجزائريين كالذي بين المطرقة و السندان، مع أن كلاهما من حكم الله فالكل متضرع إلى الله بالطف، و الرحمة التي تنزل من عند الله على العباد. في حين يذكر أن تأثير التيارات الجوية الساخنة الواردة إلى الجزائر من المناطق الحارة هي التي أوقعتنا في هذا الجو شديد الحرارة، و عدم نزول المطر بقدر كافي طيلة موسم الصيف أثر بشكل كبير على فقدان لطافة الجو بنسماته الباردة. إلا أنه بمجرد الدنو من إنتهاء شهر أغسطس يتعدل الجو بشكل نسبي في شهر سيبتمبر القادم. فسبحان من نوع الفصول، و جعلها آيات للناس، و أودع فيها أسراره فالبشر بطبيعتهم متقلبون بتقلب المناخ فلكل ما يرضيه، من المتغيرات الكونية، و ما يوافقه من نعم الله، فالحمد و الشكر لله على كل النعم.